رياضة

بالصور: احتفالية كبيرة عنوانها ابتسامة «هداية» ووزير الرياضة الحاضر الغائب

بالصور: احتفالية كبيرة عنوانها ابتسامة «هداية» ووزير الرياضة الحاضر الغائب

img_5611

تصوير: حازم إيهاب

استقبال كبير أقامه نادي الصيد أمس الإثنين الخامس من سبتمبر 2016، رسّم جماله في المقام الأول الابتسامة الدائمة على وجه هداية، كبار المسئولين بالقطاع الرياضي واللجنة الأوليمبية وعدد من نجوم الرياضة في مصر كانوا أبرز الحاضرين في حفل تكريم البطلة الأوليمبية هداية ملاك، حيث حصدت هداية الميدالية البرونزية في التايكوندو سيدات خلال دورة الألعاب الأوليمبية بريودي جانيرو بالبرازيل لتسطر اسمها في تاريخ اللعبة بكونها أول لاعبة مصرية وعربية تفوز بميدالية أوليمبية في لعبة التايكوندو.

بدأ توافد الضيوف بساحة الحفل منذ الساعة الثامنة مساءاً، حيث وصل عدد من المسؤولين باللجنة الأوليمبية وعلى رأسهم المهندس هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية المصرية والمهندس فرج عامر رئيس لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشعب والدكتور صفي الدين خربوش وزير الرياضة السابق وعدد من الشخصيات الرياضية علي رأسها الكابتن وائل جمعة كابتن النادي الأهلي ومنتخب مصر السابق وكابتن حازم إمام كابتن نادي الزمالك ومنتخب مصر السابق، بينما وصلت نجمة الحفل البطلة هداية ملاك بصحبة أسرتها في تمام التاسعة وسط استقبال كبير من الجماهير الذين تواجدوا بأعداد كبيرة علي جانبي المسرح وتدافعوا من أجل التقاط الصور التذكارية ومصافحة نجمة اليوم التي لم تفارق وجهها الابتسامة العريضة الممزوجة بالخجل.

قدمت الحفل الإعلامية بقناة النهار مي حامد التي وقفت على يمين المنصة ترحب بالمدعوين وعلى يسارها أبطال نادي الصيد المدعوين للتكريم يرتدون الزي الرسمي لمنتخب مصر وفي الخلفية تعرض مجموعة من الصور والفيديوهات للمباريات الدولية للاعبي نادي الصيد ولا سيما مباريات هداية في البطولات المختلفة التي خاضتها.

بدأ الحفل بكلمة رئيس مجلس إدارة نادي الصيد الدكتور عمرو السعيد، وبدأ كلمته بشكر الحضور وأعرب عن سعادته في تحول نادي الصيد –النادي الاجتماعي الأول في مصر كما ذكر- من لعب الدور الاجتماعي إلى الدور الرياضي أيضاً فقد كان ذلك أملاً كبيراً للنادي بعدما اتضح دوره في الآونة الأخيرة خاصة في إبراز نماذج متميزة من اللاعبين في الألعاب الفردية وبداية حصد البطولات المحلية والدولية وتمثيل النادي لمصر في عدد من المحافل أهمها في الأوليمبياد الأخيرة بريو دي جانيرو التي شهدت حصول ابنة النادي هداية ملاك على المركز الثالث –ميدالية برونزية- لتسطر بحروف من ذهب إسم نادي الصيد كنادي رياضي رائد في مصر ليس علي المستوي الإجتماعي وحسب.

ودعى الدكتور عمرو السعيد المهندس فرج عامر إلى المنصة لإلقاء كلمته ولكنه فوجئ بمغادرة المهندس فرج عامر الحفل وألقى الكلمة نيابة عنه المهندس هشام حسب الله عضو البرلمان الذي أشاد بالبعثة الأوليمبية المصرية وصرح أن توماس بخ رئيس اللجنة الأوليمبية بريودي جانيرو أشاد بسلوك اللاعبين المصريين والتزامهم وعبر أن هذا هو الدور الأهم في رأيه من حصد الميداليات وهو تمثيل مصر تمثيلاً مشرفاً أخلاقياً على حد قوله ،كما أشار أن لجنة الشباب والرياضة بالبرلمان بالتعاون مع اللجنة الأوليمبية تعد تقريراً مفصلاً عن النتائج التي حققتها البعثة الأوليمبية المصرية لهذة الدورة.

بدأت مراسم التكريم للاعبي نادي الصيد في الألعاب المختلفة على الترتيب :-
-قوس وسهم : ريم منصور
– سلاح الشيش : ندى حافظ
– سباحة توقيعية : ياسمين نجيب – نور الأيوبي – ليلى عبد الفتاح – جومانا المغربي .
– الرماية : أحمد يحيي

ثم استدعت الإعلامية مي حامد كابتن نادي الزمالك وإبن من أبناء نادي الصيد وهو الكابتن حازم إمام ليشارك في تكريم هداية ملاك.
بدأ التكريم بصعود هداية على المسرح وفور صعودها دعت زملائها من لاعبي نادي الصيد للالتفاف حولها وسط تصفيق حاد من الجميع والابتسامة المعتادة التي ظلت على وجه هداية طوال الحفل ، ثم استعرضت مقدمة الحفل الإعلامية مي حامد نبذة مختصرة عن هداية ملاك أبرز ما جاء فيها تاريخها الرياضي الكبير بالنسبة لسنها الذي لا يتجاوز 22 عاماً ،فقد حصلت هداية على العديد من المراكز الأولى في البطولات الإفريقية والعربية والعالمية كما لم تكن مشاركتها المتميزة في ريو دي جانيرو هي الأولى فقد شاركت في أوليمبياد لندن 2012، وحصلت على المركز السابع بفرق نقطة حالت بينها وبين منافسات المراكز الثلاثة الأولى وكان عمرها آنذاك 18 عاماً.

انتقل الحديث إلى هداية التي بدى على وجهها التوتر فهي لا تحب الحديث وسط الجموع الكبيرة، قامت بتوجيه الشكر لعائلتها التي ساندتها منذ طفولتها وبدايتها في التايكوندو عند عمر تسع سنوات، كما شكرت أصدقائها الذين كانو دائماً عوناً لها ومدربها الأول الكابتن عمرو خيري والتي قصّت موقفاً صغيراً عنه، حين استدعاها من التدريب في السنة الأولى لها في اللعبة وقال لها «لما تبقي بطلة بطلة أوليمبية إبقي بس قولي عمرو خيري قال» ثم وجهت الشكر للكابتن وائل، الذي استمر معها لفترة طويلة وكان صديق شخصي لها وهو من تولى إعدادها منذ الصغر، ثم دعت هداية عائلتها للصعود إلى المسرح.

اختتم الحفل بمجموعة من الهدايا المقدمة لهداية أبرزها وثيقة تأمين من شركة مصر للتأمين ودرع الشركة، كما قدم لها عمرو السعيد سيارة مازدا موديل 2016 باسم نادي الصيد والعاملين به، وانتهى الحفل بعرض من الألعاب النارية وعرض صور لهداية.
أبرز ما في الحفل غياب وزير الرياضة خالد عبد العزيز عن الحضور رغم تصريح المنظمين عن وجود الوزير بالنادي وأنه قابل هداية داخل مكتب د/عمرو السعيد ولكنه لم يحضر حفل التكريم.
img_5441

img_5534

img_5480

img_5499

img_5517

img_5534

img_5554

img_5560

img_5567

img_5586

img_5631

img_5637

img_5646

img_5649

img_5658

رياضة

بكالريوس إقتصاد وعلوم سياسية جامعة القاهرة باحث وكاتب حر

More in رياضة

منتخب مصر لكرة القدم - صورة من الموقع الرسمي للتلفزيون المصري

مباراة مصر وغانا اليوم.. لقاء الثأر على طريق مونديال روسيا

أصوات مصرية13 نوفمبر، 2016
جانب من مباراة الزمالك وصن داونز بالإسكندرية 23 أكتوبر 2016 - صورة لأصوات مصرية

مدرب صن داونز: الزمالك يضم عناصر قوية..وشعرت بالخوف من تأثير جماهيره

أصوات مصرية24 أكتوبر، 2016
هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب المصري

فوز رائع.. لكن هناك كوارث تكتيكية لابد من محوها!

شوارع مصر10 أكتوبر، 2016
نور الشربيني المصنفة الأولى عالميًا

5 مصريات ضمن أفضل 10 لاعبات اسكواش في العالم

أسامة أبوالوفا7 أكتوبر، 2016
محمد الشوربجي المصنف الأول عالميًا

لأول مرة في التاريخ.. 7 مصريين ضمن أفضل 10 لاعبين في العالم

أسامة أبوالوفا2 أكتوبر، 2016
دييجو سيميوني

فيرجسون وسيميوني.. في حب الـ 4-4-2

شوارع مصر2 أكتوبر، 2016
img_7945

قمة الثلاثاء.. بين طموح زيدان وحماس توخيل

شوارع مصر26 سبتمبر، 2016
مباراة الأمس بين برشلونة وأتليتكو مدريد

الطبيعة البرازيلية القاتلة وتعليمات ساكي

شوارع مصر22 سبتمبر، 2016

شوراع مصر هي شبكة اخبارية اعلامية مصرية شابة و مستقلة تهدف اساسا الي امداد القاريء بتصورات بديلة و مختلفة للاحداث في مصر و الشرق الاوسط , و لخلق منصات للتواصل الاجتماعي بين القراء لاستكشاف و مناقشة القضايا المختلفة التي تؤثر علي المنطقة . و شوارع مصر باللغة العربية تاتي تحت مظلة شبكة اعلامية تضم باللغة الانجليزية كل من شوارع مصر و شوارع لبنان و اخيرا شوارع اللاجئين. و تعد تلك الشبكة مصدرا موثوقا لعدد كبير من وسائل الاعلام العالمية نظرا لما تتمتع به من مصداقية و استقلالية اضافة الي تميزها من جيث تواصلها الدائم و المباشر مع قرائها من مختلف الاتجاهات و الجنسيات.

© 2016 ES Media UG. All Rights Reserved